منتديات دلع البنات

 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 أنظــــر : ما لذي أبـــكى الشيخ من المغرب إلى العشاء ؟؟؟!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أحلاهم أتحداهم
Admin


المساهمات : 183
تاريخ التسجيل : 08/10/2007

مُساهمةموضوع: أنظــــر : ما لذي أبـــكى الشيخ من المغرب إلى العشاء ؟؟؟!!!   الأحد نوفمبر 11, 2007 9:21 pm


fsl hggi


ذكر الشيخ / صالح بن عواد المغامسي ، حفظه الله وبارك فيه

في محاضرة له بعنوان : ( أهل الله وخاصته )
وفي معرض كلامه عن العلامة الشيخ / محمد الأمين الشنقيطي -رحمه الله تعالى- صاحب تفسير أضواء البيان :
( استفتح شيخُنا الأمين الشنقيطي - رحمه الله رحمة واسعة -
في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم = قول الله جل وعلا :
( وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا )
استفتحها ليفسرها في الحرم ، بعد صلاة المغرب فمكث - رحمه الله رحمة واسعة - يبكي
لا يقدر على أن يفسرها .
كيف يُتَصور أن يفسد أحدٌ في الأرض بعد أن أصلحها الله .
فمكث - رحمه الله - يبكي حتى أذّن المؤذن لصلاة العشاء
ولم يفسر آية واحدة ) أ.هـ.
الله المستعان ...انظر لتدبر العلماء لكلام ربهم وخشيتهم له وصدق الله ( إنما يخشى الله من عباده العلماء)
كم نحن غافلون عن ذلك ، وأين نحن من هؤلاء ، وكم أمضينا من الوقت لتلاوة وتدبر كلام ربنا ، وكم مرة دمعت أعيننامن خشية الله

لقد ذكر القرآن البكاء في عدة مواضع فمدح البكائيين من معرفة الله و خشيته كقوله تعالى: وَيَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ يَبْكُونَ)[الإسراء 109]:" هذه مبالغةٌ في صفتهم ومدحٌ لهم؛ وحُقَّ لكلّ من توسّم بالعلم وحصّل منه، بل إن القرآن لام من يسمعون القرآن و يبكون مقرين بذنوبهم ، و كذلك قوله تعالى :وَإِذَا سَمِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُوا مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ):" قال تعالى:أَفَمِنْ هَـذَا الْحَدِيثِ تَعْجَبُونَ وَتَضْحَكُونَ وَلاَ تَبْكُونَ)[النجم 59-61]: قال شيخ المفسِّرين أبو جعفر الطبري فـي تأويـل "لا تبكون مما فيه من الوعيد لأهل معاصي الله؛ وأنتم من أهل معاصيه، (وأنْتُمْ سامِدُونَ) يقول: وأنتم لاهون عما فيه من العِبَر والذِّكْر، مُعْرِضُون عن آياته!"
كما روى البخاري في حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال:سبعةٌ يظلّهم الله في ظلّه...)، وفيه (ورجلٌ ذكر الله ففاضتْ عيناه)، وفي أبواب المساجد (ذكر الله خاليا).


قال الحافظ ابن حجر رحمه الله:"وقد ورد في البكاء من خشية الله على وفق لفظ الترجمة حديث أبي ريحانة رفعه (حرّمتُ النار على عينٍ بكتْ من خشية الله) الحديث أخرجه أحمد والنسائي وصحّحه الحاكم، وللترمذي نحوه عن ابن عباس ولفظه (لا تمسّها النار) وقال: حسن غريب، وعن أنس نحوه عند أبي يعلى، وعن أبي هريرة بلفظ (لا يلج النارَ رجلٌ بكى من خشية الله) الحديث وصحّحه الترمذي والحاكم
وقال عبد الله بن عمر رضي الله عنهما : " لأن أدمع من خشية الله أحب إلي من أن أتصدق بألف دينار ! " .

وقال كعب الأحبار : لأن أبكى من خشية الله فتسيل دموعي على وجنتي أحب إلى من أن أتصدق بوزني ذهباً .


منقول

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dala-gar.ahlamontada.com
 
أنظــــر : ما لذي أبـــكى الشيخ من المغرب إلى العشاء ؟؟؟!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دلع البنات :: الركن الإسلامي :: المنبر الإسلامي-
انتقل الى: